آكل لحوم البشر مُرتزقه في جيش روسيا ضد أوكرانيا

سانت بطرسبرج | خاص

كشف تقرير نشر مؤخراً في وسائل الاعلام البريطانية معلومات افادت بإنضمام سجين يُدعى ” إيجور كوماروف ” آكل لحوم بشر من روسيا إلى قوات الجيش للانضمام إلى القتال في أوكرانيا حيث التحق بمجموعة فاغنر كمرتزقة .

السجين كان قد تم إعتقاله العام الماضي بعد أن أوقفته الشرطه  وأخرجت من سيارته جثة رجل أعمال مقطوعة الرأس ومشوهة ، وأثناء استجواب الشرطة له اعترف بإرتكابه مزيد من جرائم القتل، وقال إنه قطع لسان أحد ضحاياه . “فقط لتذوقه” ، واضاف أنه وجدها “ليست لذيذة “. وغالبًا كان آكل لحوم البشر يهاجم ضحاياه في أوقات متأخرة من الليل في الحدائق.

وقد انضم السجين السابق الى مجموعة فاغنر التي تجند المرتزقة للحرب، وقد عملت فى الماضي فى مناطق حرب مثل  سوريا وفنزويلا ومدغشقر وأخيرا فى أوكرانيا.

تجدر الاشارة الى ان العالم اليوم يواجه حالة من الخوف بسبب تهديد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين باستخدام أسلحة نووية ، لكن فى حقيقة الأمر “لا أحد يستطيع أن ينظر داخل رأس بوتين ليعرف بدقة فيما يُفكر .

وكشفت الصحيفة البريطانية أيضاً أنه تم مؤخرًا تصوير زعيم جيش المُرتزقة المخيف “يفغيني بريغوزين ” في السجن وهو يحاول إقناع عدد من السُجناء بالذهاب إلى جبهة القتال ضد أوكرانيا.

وأضافت أنه سيتم منح المُعتقلين حُريتهم ، بأمر من الرئيس فلاديمير بوتين، إذا استمروا في القتال في أوكرانيا لمدة ستة أشهر.

وكان بوتين قد أعلن عن تعبئة جزئية الأسبوع الماضي. في المناطق النائية من روسيا ، بعيدًا عن موسكو، وسيُجبر الرجال على الذهاب إلى جبهة القتال.

عن غرفة الأخبار

تعمل أسرة تحرير شبكة تايم نيوز أوروبا بالعربي بفريق عمل يسعى جاهداً على مدار 24 ساعة طوال الأسبوع لنشر أخبار عربية وعالمية، ترصد أخبار الوطن العربية لعرب المهجر وتضعهم في بؤرة اهتماماتها الأولى

شاهد أيضاً

إسبانيا | جزر الكناري | قصة 3 مهاجرين نيچيريين أبكت العالم «بالدماء» بدل الدموع!!

انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي مشهد أدمي القلوب لخَّص كل العذابات اليومية لرحلات معاناة الموت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

EgyptAlgeriaTurkeySaudi ArabiaUnited Arabic EmiratesIraqLibyaMoroccoPalestineTunisia
error: Content is protected !!
Open chat
مركز المساعده
مرحبا بك في مركز المساعده
السلام عليكم!
كيف يمكنني ان آساعدك؟